كمال زاخر عن الاتهامات الموجهة لرامي كامل شيء من المنطق..ويؤكد الإفراج عنه يتجاوز الشخص إلى المصالحة الجيلية لحساب وطن يستحق

كمال زاخر عن الاتهامات الموجهة لرامي كامل: شيء من المنطق

ويؤكد: الإفراج عنه يتجاوز الشخص إلى المصالحة الجيلية لحساب وطن يستحق

كتبت: ماريا ألفي
خاص لــ صوت المسيحي الحر

علَّق كمال زاخر، الكاتب والباحث، على طبيعة الاتهامات الموجهة للناشط القبطي رامل كامل قائلاً :"شيء من المنطق، مؤكدًا أن الإفراج عنه يتجاوز الشخص إلى المصالحة الجيلية لحساب وطن يستحق.

حيث قال زاخر، عبر حسابه الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، صباح اليوم، :" شئ من المنطق. لم يكن الصديق رامى كامل يعمل تحت الأرض أو يسعي لتكوين كيان سري، فكل آراءه معلنة وكل تحركاته كذلك، وتحت غطاء دستوري وقانوني، تترجم قناعات أولية لدولة المواطنة، يكررها ويدعمها ويدعو اليها الرئيس السيسى بلا انقطاع.
فهل كانت الأجهزة الأمنية بحاجة لمن يتطوع بالإبلاغ عنه؟، وهل رؤيته وسعيه لمشاركة الشباب في المشهد السياسى الآني والمستقبلي محل اتهام؟".

وتابع قائلاً :"هو من جيل يمثل نصف الحاضر وكل المستقبل وفق بديهيات حركة الزمن والخريطة الجيلية لمصر، جيل الثورة الرقمية بتجلياتها وحلم دولة المواطنة، بعد ان اقر جيلنا والأجيال الوسيطة بفشلهم وهزيمتم أمام غول التطرف والطائفية وانحيازاته".

وقال ختامًا :"الإفراج عن رامى يتجاوز الشخص الي المصالحة الجيلية لحساب وطن يستحق".

تجدر الإشارة أن أخبار تداولت عن طبيعة الاتهامات الموجهة للناشط القبطي رامي كامل، ومن بينها الحصول على تمويلات خارجية لدعم جماعات إرهابية داخل مصر.

هذا ومن المقرر أن يصدر فريق المحامين التابعين له ببيان تفصيلي بعد قليل.


2014 united copts .org
Copyright © 2020 United Copts. All Rights Reserved.
Joomla! is Free Software released under the GNU General Public License.